ورشة عمل بكلية الهندسة حول "نظام ادارة المرور باستخدام كاميرات مراقبة"

17 - شباط - 2019

عقد قسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة في الجامعة الإسلامية  ورشة عمل لمناقشة مشروع "نظام ادارة المرور" الممول جزئيا من جمعية فلسطين للسلامة المرورية ومؤسسة انتربال البريطانية، وأقيم اللقاء في مبنى الادارة  بحضور الدكتور يحيى السراج والمهندس فضل الحلو ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة وممثلين عن جمعية فلسطين للسلامة المرورية ودائرة العلاقات العامة في شرطة المرور ووزارة المواصلات.

ويهدف هذا المشروع إلى فحص إمكانية استخدام كاميرا رقمية لتحديد سرعة المركبات على الطرق، بالإضافة إلى عمل إحصاء لأعداد المركبات التي تمر على الطريق وتصنيفها حسب نوع المركبة. ولعل الدافع الأهم لتنفيذ هذا المشروع هو تحديد المركبات التي تسير بسرعات أعلى من السرعة القصوى المسموح بها على الطريق، وبالتالي تحديد المركبات المخالفة وتشجيع السائقين على الانضباط بالسرعة القانونية والسفر الآمن على الطريق. وتأتي هذه الخطوة للعمل على تقليل عدد وخطورة حوادث السير وعدد الوفيات على الطريق.

وفي هذا الإطار ومن خلال اللقاء بعدد من الخبراء من الجهات المختلفة، تم شرح عمل نظام ضبط الحركة المرورية وتحديد السرعات ووصف المراحل التي تم الوصول إليها ووضع الخطط العملية للتطبيق والتطوير حسب متطلبات العمل وتوفر الإمكانيات. وتم الحديث عن كيفية عرض مخرجات النظام وكيفية الاستفادة منها سواء على صعيد ضبط الحالة المرورية وكذلك المساهمة في دعم الأهداف البحثية والإحصائية ذات الصلة.

ومن الجدير بالذكر أن التجارب الميدانية التي أجريت لتطبيق النظام المطور أظهرت أن دقة نتائج قياس سرعة المركبات كانت تتراوح ما بين 90 إلى 97%، وهي تعتبر دقة عالية و مناسبة في هذا المجال.






 
أخبار أخرى